One thought on “هل أميركا وألغرب مع أو ضد داعش[مقابلة محمد علاوي مع قناة ألنبأ ١٨/ ١/ ٢٠١٧]

اترك رداً على salah Tarri إلغاء الرد