من أين يبدأ الدكتور حيدر العبادي لتحقيق سياسة ناجحة للنهوض الإقتصادي وجذب ألإستثمارات الخارجية وإنتشال البلد من مستقبل مجهول

من اين يبدأ

لا زالت داعش تحتل ما لا يقل عن ٢٠٪ من مساحة العراق، ولا زالت الأوضاع الأمنية سيئة بشكل كبير في أغلب مناطق العراق ولا سيما العاصمة بغداد، فضلاً عن أمور أخرى كألفساد وقلة الموارد وسوء البنى التحتية وغيرها من الأمور مما يجعل إمكانية قيام الشركات العالمية بألقدوم إلى العراق وإدخال ألأموال للإستثمار في أي قطاع من القطاعات عملية صعبة جداً…. ولكنها ليست مستحيلة، وبالذات إذا ما أتخذت ألإجراءات الصحيحة والمدروسة لتلافي العناصر السلبية التي تطرقنا إليها كما سنبينه أدناه…..

في نهاية عام ٢٠١١ وبداية عام ٢٠١٢ عندما كنت وزيراً للإتصالات جاءني مدير عام شركة الإنترنت المهندس مجيد حميد مقترحاً علي فكرة إنشاء مشروع (القرية الذكية) ذات التقنية العالية كألقرية الذكية في مصر،  فتناقشنا بالأمر وبلورنا المشروع لما يمكن أن يخدم ألأوضاع في العراق ويوفر ألأرضية اللازمة لتوفير بيئة آمنة وبنى تحتية متطورة في مدينة بغداد لجلب المستثمرين من البلدان العربية وغير العربية لأيجاد موطيء قدم لهم داخل العراق والتفكير الجدي للإستثمار داخل العراق في مختلف القطاعات.

إستناداً إلى ذلك تحدثت مع رئيس الوزراء السيد نوري المالكي وسألته: ما هو فاعل بمعسكر (Camp Victory) الذي يقع في منطقة القصور الرئاسية للنظام البائد قرب المطار بعد خروج القوات الأمريكية في نهاية عام ٢٠١١؟،،،،،،،فأجابني : لم نفكر بذلك،،،،،، فإقترحت عليه إنشاء مدينة متطورة مع بنى تحتية ذات كفاءة عالية جداً كما هو الحال في الكثير من المدن الذكية في العالم،،،، وتزود هذه المدينة بفنادق عالمية وأبنية بمواصفات عالية للمكاتب وشقق سكنية وفعاليات ترفيهية من مطاعم ومقاهي ومدينة العاب ونوادي رياضية  ومولات للتسوق ومعارض تجارية ومصارف ومدينة إعلامية وغيرها من الفعاليات، كما توزع ألأراضي بإيجارات رمزية للشركات النفطية العالمية الكبرى العاملة في العراق لبناء مراكز تلك الشركات في هذه المدينة عوضاً عن مراكزهم الحالية في الإمارات وفي الكويت فضلاً عن الشركات الأمنية والمؤسسات الإعلامية والشركات العالمية المرتبطة بفعاليات المطار وخطوط الطيران،، وإنه في حالة بناء هذه المدينة فسيقبل المئات من المستثمرين العالميين ألذين يخشون من ألأوضاع الأمنية السيئة في العراق وفي بغداد، حيث ستكون هذه المدينة ملاصقة للمطار فلا يحتاج المسافر إلى سيارات مصفحة وحمايات مكلفة، كما يمكن تقسيم هذه المدينة إلى ثلاثة أقسام، قسم ذو درجة أمان عالية لا يسمح الدخول به إلا بموافقة خاصة وهو القسم الذي به مراكز الشركات والفنادق ومراكز البيانات والشقق السكنية، وقسم بدرجة متوسطة كالمعارض التجارية والمولات الخاصة والنوادي الرياضية الخاصة والعيادات الطبية وغيرها، وقسم يسمح فيه لجميع المواطنين بدخوله كمدينة الألعاب والمولات العامة والمطاعم والفنادق السياحية والنوادي الرياضية العامة، ولكن لا يسمح بدخول السيارات إلى هذه المدينة بأقسامها الثلاث، بل هي مزودة بوسائط نقل عامة تعمل بدرجة عالية من الكفاءة من قطارات وسيارات خاصة بهذه المدينة، ويترك المواطنون سياراتهم في مواقف مخصصة خارج المدينة، كما يستفاد من القصور الرئاسية والمسطحات المائية لتوفير فعاليات ترفيهية مائية مختلفة ولتوفير المطاعم والنوادي الرياضية للمواطنين وقاعات الإجتماعات وغيرها، وقلت له لا تحتاج الدولة أن تصرف دولاراً واحداً، بل يمكننا جلب المستثمرين لإنشاء كل تلك المنشآت، والتي تغطى من أجور الفعاليات المذكوروة، فوافقني المالكي بشكل كامل وطلب مني التواصل مع الدكتور سامي الأعرجي رئيس هيئة الإستثمار للمضي بهذا المشروع، فتجاوب الدكتور سامي الأعرجي مشكوراً تجاوباً كاملاً معي بشأن هذا المشروع، ثم قمت بالطلب من المكتب الهندسي في وزارة الإتصالات بعمل التصاميم الأولية للمدينة وللأبنية، فتولى المهندسَين المتميزين عبد الهادي حمود و أنس عقيل طالب بعمل تصاميم ومخططات ودراسة ميدانية إعتماداً على المدن العالمية الذكية المماثلة كأل (Silicon Valley)  في الولايات المتحدة وألمدينة الذكية في كوريا الجنوبية وألقرية الذكية في مصر وغيرها وقامو بوضع التصاميم الأولية لهذه المدينة، وتم الإتصال بعدة جهات إستشارية لكوريا الجنوبية  أهمها(LG cns) فضلاً عن جهات إستشارية عالمية أخرى، كما تم مناقشة الموضوع في إجتماعات الورشة الثالثة لمجموعة العمل حول المناطق الإستثمارية الآمنة في العراق في بيروت إستناداً إلى الدعوة الموجهة من منظمة التعاون الإقتصادي والتنمية (OECD) إلى وزارة الإتصالات فتم مشاركة المشرفين على المشروع من الوزارة فضلاً عن الدكتور سامي الأعرجي  والدكتور فاضل عبد الحسين من هيئة الإستثمار وممثلين عن نائب رئيس الوزراء  الدكتور روز نوري شاويس ووزارتي المالية والتخطيط كما تم حظور ممثل عن الحكومة البنانية وعدد من الخبراء والمستشارين العالميين لمناقشة تفاصيل هذه المدينة الذكية في العراق للفترة ١٨-٢٠١٢/٦/٢٣ حيث كان هناك إهتمام عالمي كبير بهذه الخطوة الكبيرة التي إتخذها العراق لإنشاء مثل تلك المرافق ذات التقنية العالية والأمان العالي مما سيفتح الباب على مصراعية لجذب المستثمرين الذين يحلمون بوجود مثل تلك المدينة ليتمكنوا من الحضور والإقامة في بغداد بأمان كامل ومدينة متطورة مما سيوفر المجال لإيجاد بيئة صحية للإستثمار وتحقيق نهضة إقتصادية كبيرة، وقد قدمت دراسة كاملة بهذا الشأن من قبل الجهات المذكورة أعلاه من خلال ورشة العمل الآنفة الذكره، ويمكن الإطلاع عليها من خلال الرابط التالي :

https://mohammedallawi.com/2012/01/15/%D9%88%D8%B1%D9%82%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D9%85%D9%84-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%82%D8%AF%D9%85%D8%A9-%D9%81%D9%8A-%D8%A7%D8%AC%D8%AA%D9%85%D8%A7%D8%B9-%D8%A8%D9%8A%D8%B1%D9%88%D8%AA-%D9%84%D9%84%D9%88/

وهنا أريد أن أكشف سراً للمواطن الشريف فمن حقه أن يعرف كيف كانت تدار الدولة، للأسف كان هناك أخطبوطً يمثل أعلى درجات التخلف والجهل والفساد معشعشاً في مراكز القرار في ذلك الوقت  لا يلائمه أن يتحقق أي إنجاز على مستوى البلد ما لم ينل حصته من العمولات والسرقات فضلاً عن إمكانية ربط إسم محمد علاوي بهذا المشروع الريادي والكبير لتطوير البلد، فإستلمت للأسف الشديد رسالة من الأمانة  العامة لمجلس الوزراء بتوقيع السيد علي العلاق بكذبة كبيرة يطلبون مني أن أوقف المشروع لأنهم أتخذوا قراراً لتحويل هذه المنطقة إلى منطقة سياحية، ولا أريد أن أوجه التهمة للسيد علي العلاق وإن كان الكتاب بتوقيعه لأني لا أمتلك دليلاً يقينياً أن ألقرار هو قراره، كما لا أوجه التهمة إلى أي شخص بشكل محدد، ولكن يقيناً إن صاحب هذا القرار أو أصحاب هذا القرار هم ضمن دائرة مجلس الوزراء وألأمانة العامة، ولكني لا أمتلك دليلاً يقينياً بحق شخص معين، وأسمي هذه الرسالة بكذبة كبيرة لسببين الأول إنه لا يعقل أن هناك إنسان قد فقد عقله ليأتي من خارج العراق للسياحة في بغداد قرب المطار، أما إذا كانت سياحة داخلية فهي كانت بألأصل موجودة في مشروع المدينة الذكية، والسبب الثاني لأنه لم تتخذ أي خطوة بإتجاه  إنشاء مدينة سياحية، ولو إفترضنا أنهم لم يكذبوا وكانوا حقاً ينوون إنشاء مدينة سياحية فقط في هذا الموقع، فذلك يمثل أعلى درجات التخلف والجهل !!!!

لم يكتفوا بذلك العمل ولكنهم وجدوا أن مدير عام شركة الإنترنت قد لعب دوراً مميزاً في كثير من المشاريع الريادية التي تبنيتها، لذلك أرسلوا لي رسالةً طلبوا نقله إلى وزارة الإسكان وتنزيل درجته الوظيفية، فرفضت الإستجابة للطلب، فجاءتني أكثر من عشر رسائل خلال بضعة أشهر تأكيداً على هذا الطلب وبأمر رئيس الوزراء المالكي، فرفضت الإستجابة مع علمي إنه من الناحية القانونية أن قرار رئيس مجلس الوزراء هو فوق قرار الوزير، ولكن من الناحية المنطقية وجدت أن قرارهم هو لتخريب البلد، وقراراتي هي لبناء البلد، ولكن في النهاية جائني المدير العام خائفاً من تداعيات عدم نقله فقد وصلته تهديدات مبطنة، وقال لي إن إستطعت أن تقف أنت بوجههم فإني لا أستطيع ذلك، فوافقت على نقله إلى وزارة الإسكان، ولكنهم نفذوا تهديدهم، فطالبوه بإرجاع معاشاته، وتم توقيفه لفترة حوالي الشهرين، ولكن في النهاية ولله الحمد قال القضاء كلمته الفصل في برائته وإستحقاقه لمعاشه وأيقاف الطلب بإرجاع معاشاته السابقة، (ولكن من يعوضه عن الشهرين التي قضاهما ظلماً في الإعتقال)، لم أكتب هذا الموضوع بهدف ذكر تلك الحادثة، ولكنها تداعيات أحداث سابقة سطرتها يدي من دون تخطيط، فلم أحذفها لأن المواطن من حقه أن يعرف كيف كانت تسيير الأمور من قبل الفئة الحاكمة….

نرجع مرة أخرى إلى موضوعنا والدكتور حيدر العبادي، حيث أن جميع المخططات لهذا المشروع موجودة، والتصاميم ألأولية لا زالت موجودة في وزارة الإتصالات، وأسماء من عمل بهذا المشروع قد ذكرتها أعلاه، وتقريرمنظمة التعاون الإقتصادي والتنمية (OECD) بشأن هذه المدينة الذكية موجود، وإني أأمل من الأخ الدكتور حيدر العبادي أن يتبنى مرة أخرى هذا المشروع إن كانت له نية صادقة في إعمار البلد وتطويره وجلب الإستثمارات الخارجية، فموارد النفط لا تكفي لسد الحاجات الضرورية من معاشات وكلف الحرب مع داعش، ولا يمكن أن يأتي المستثمرون من دون وجود أمن وتوفر البنى التحتية الضرورية، وإني أعتقد بصلاح الأخ حيدر العبادي وسلامة نيته وإني أقدر الخطوات التي إتخذها لمقارعة الفساد ولكن لا يمكن إصلاح الوضع إلا بتطهير الدائرة القريبة منه من المفسدين مع وجوب القضاء على أخطبوط الفساد والجهل والتخلف.

(وجهت الجهة الإستشارية (LG cns) دعوة للفريق من وزارة الإتصالات للإطلاع على المدينة الذكية عالية التقنية في كوريا الجنوبية، وتوجه فريق من وزارة الإتصالات إلى كوريا الجنوبية وتم ألإطلاع على المدينة الذكية في كوريا الجنوبية وتم تضمين الحوارات والنقاشات والنتائج التي تم التوصل إليها بهذا الشأن في الرابط المذكور أعلاه)

13 thoughts on “من أين يبدأ الدكتور حيدر العبادي لتحقيق سياسة ناجحة للنهوض الإقتصادي وجذب ألإستثمارات الخارجية وإنتشال البلد من مستقبل مجهول

  1. استاذي العزيز الامر ليس بيد العيادي فانه واجهه فقط الامر بيد الايرانيين والامريكان يريدون الوضع يبقى على ما هو عليه في العراق ياتون برئيس وزراء ضعيف ورئيس برلمان فاسد وريئس قضاء شكلي وهم يحكمون العراق كيف مل شاؤ والله يكون بعون الاسراف امثالكم والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    Liked by 2 people

  2. حقا انك مبدع وتستحق ان تكون في المكان المناسب فأنت ذو عقلية متجددة ولكن للأسف الشديد الاختيار يتم وفق المحاصصة السياسية

    Liked by 2 people

  3. الغباذي واجهة والاجزاب الشيغيه كلها اسذة وهي بالجقيقة ليس اجزاب ذينية وانما اخذالذينوه ليس وسيلة وجزب الذغوة ليس جزبا ذينيا وجزب ليس لذيه اي قيم انا شيغي لكن لااقبل ان يشوه الشيغه بهذا الاسلوب الرخيص وان نسرق باسم الذين الذين براء منهم والمرجغية ليس راظيه غنهم وانهم اناس جهله ولايبنون ذوله غذرا لكم

    Liked by 1 person

  4. يعتاش احد الروزخونيه على خزعبﻻت في احدى القرى الفقيره..وفي احد اﻷيام صادف حضور احد علماء الدين محاضراته الفوضويه التي ما أنزل الله بها من سلطان..فنبهه عدة مرات على هذه اﻷساطير الخياليه التي يحكي عنها…وقد خاف هذا الروزخون المرتزق من العالم الجليل…فدعاه أمام الجمع إلى مناضره ويكونون هم الحكم…فقبل العالم التحدي..فسأله المدعي هل في قرآنك الذي تريد تعليم الناس به ذكر للهايشه..يعني البقره..قال العالم نعم..هي سوره كامله في القرآن..اردف الدعي وهل هناك في قرآنك إسم صريح لﻷمام علي عليه السﻻم..فأجاب العالم..كﻻ ولكن هناك آيات مضمنه باﻷمام…عندها إنتصر الروزخون المرتزق على العالم الجليل…عندها رفض الجمع المتخلف العالم ورضوا بالمرتزق..وهذا ما حصل لعالمنا الجليل محمد توفيق عﻻوي..يقول علما وصدقا..لكن طبقة السياسيين المرتزقه المتخلفه..تريد إستغﻻل جهل وفقر المواطن أبشع استغﻻل وهذا ما خرب وطننا

    Liked by 1 person

    • أخي العزيز لقد تفاجأت بإستدلالك البديع وإن كنت لا أستحق كل هذا المديح، للأسف هؤلاء الحكام هم بمستوى ذلك الروزخون، أما أنا فليس لدي أي تميز غير رفض الفساد والتخطيط بمنطق، وهناك آلاف من العاملين في دوائر الدولة من يرفضون الفساد ويفكرون بنفس طريقتي، ولكن البلاء الذي أبتلينا به أن هؤلاء المتخلفون هم الذين تسنموا سدة الحكم وأوصلونا للأسف الشديد لهذا الوضع المزري الذي نحن عليه

      Liked by 1 person

  5. والله بلد يدار من قبل شلة من الجهلة مصيره النكوص والتراجع. إلى متى نبقى متفرجين على ضياع ثرواتنا ومستقبل أولادنا على أيدي هذه الشلة القذرة من اللصوص ومدعي التدين؟ مئات مليارات الدولارات سرقت ولا نعرف مصيرها ،تراجع في كل الجوانب الخدمية والحياتية، لا مشروع كبير يشار له بالبنان ليتذكرهم به الشعب فكل مشاريع البلد هي من زمن حقبة البعث وإذا تكلمنا وقلنا أن البعثيين بنوا البلد بعشر الإمكانيات المتاحة خلال السنوات الأخيرة أتهمنا بأننا بعثيون. بصراحة نستحق ما يفعلوه بنا لأننا لم ولن نتعض أبدا.

    Liked by 1 person

  6. والله ابتلاء مع هولاء الحثالات كما عبر عنهم وزير الدفاع وهو اقل وصف يليق بهم وهناك اصحاب الافكار والشهادات والخبرات العاليه خارج دائرة التفاعل لاجل البلد وما موجودين اكثر من نصفهم هم حملة شهادات متوسطه ومعروفين لكنهم زوروا شهادات ووووو حري بالعبادي ان يطلب صحة صدور لشهاداتهم لان نعرف البعض منهم شخصيا …طبيعي يحاربوك استاذ فوالله اعمار البلد واضح جدا الاان ليست هناك عمل واحد انجز بضمير

    Liked by 1 person

  7. أعانك الله على ماعانيت من صعاب ومعوقات مفتعلة وأنت تقدم المشاريع والأفكار الرائده لمتسلطين وليس مسؤولين همهم الأول والأخير مصلحتهم الشخصية لاغير وحبذا لو يكون الدكتور سامي الأعرجي بنفس شجاعتك المتاخرة ووطنيتك ليثني على ماذكرت حتى يكون لدينا صوتين لاصوت واحد دون ان ينتظر نشر هذه الحقائق لحن إبعاده لسبب من الأسباب

    إعجاب

  8. لا يخفى على الجميع ان متفيات الفساد والجهل والتخلف المتغلغلة في اعلى مؤسسات الدولة هي احد الاسباب التي تنخرفي جسد الوطن والمواطن مما يستدعي العمل السريع وبخطوات جادة لمحاربة وتطهير تلك المؤسسات من وعاظ السلاطين والمدراء

    Liked by 1 person

  9. ان الحقيقة الماثلة للعيان والملموسة ولاتحتاج لادلة او براهين هي ان حزب الدعوة العربي الاشتراكي هو حزب سلطة وفساد ولايمتلك
    اي مقومات اوستراتيجية للنهوض بواقع العراق المرير والمؤلم والبائس بل على العكس من ذلك فقد ساهمت تلك الفترة التي تصدى بها
    هذاالحزب الى انحدارالعراق وفي كافة المجالات ومن سيء الى أسوء فقد احتل العراق الدرجات العليا في تسلسل الاكبر والاكثر فسادا
    للدول في العالم بتميز وحرص ومنهجيةعلى النجاح في ذلك

    Liked by 1 person

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s